الإسلام دين الرحمة ( حد الرجم - مدعم بالصور )
#91
(11-04-2011, 01:23 AM)سامي بحبك كتب : أولا: أخي العزيز أنا لم أقصد أن الاسلام يعاقب بعد التكرار وانما أقصد أن المجرم نفسه في الغالب يقبض عليه بعدما كرر ذنبه مرارا وتكرارا .............هذا ماكنت أقصده ....وبالتالي وجب أن يعاقب

نعم التكرار قد يكون صفة فى مرتكب الذنب :- أتفق مع حضرتك هنا أستاذ / سامى
ولكن لن يكون معيار ثابت لتنفيذ العقاب
فالقبض على المذنب قد يكون منذ أول مرة يقوم بها
ومرة أخرى قد يكون القبض عند قيامه للمرة الثانية
ويمكن للمذنب أن يقضى حياته كاملة دون أن يكتشف أحد ما قام به إلا بعد موته
فهذا من رأيى ليس معيار لتنفيذ العقاب
فوجوب العقاب ينفذ عندما تثبت إدانة المتهم
وهذا هو المعار الثابت
بغض النظر عن كون التكرار صفة ملاحقة ومتلازمة معه

(11-04-2011, 01:23 AM)سامي بحبك كتب : ثانيا : ماتقوله بأنه عادات وتقاليد ...السؤال من أين جاءت ؟
ولماذا تنشر هذه العادات في أوساط المسلمين أكثر من غيرهم ؟
وهذا أكبر دليل أنها تعاليم اسلامية وليست عادات والا فالعادات يعرف مصدرها وسببها
وماتقوله انت في مصر الحبيبة هو اثر تعاليم الاسلام عليهم تربوا عليها دخلت عليهم بدخول الاسلام

يا عزيزى الأمر يتواجد فى كثير من البلدان صاحبت هذا الطابع المستمد من العادات والتقاليد
للدولة التى يحيا بها
فمصر بها مسيحين
ورغم ذلك لا تجد مسيحى يرحب بخيانة زوجته
وأيضا فى الكثيرين على هذا النحو
ربما تجد أن هذا منتشر بين المسلمين لأن مصر أكثرها مسلمين
وهذا هو الأمر

ولكن أعاود وأذكرك أن هذا ليس بسبب وجود حد الرجم
فحتى ولو حدثت تلك الخيانة
لن تجد فى مصر الشخص يرجم أو يجلد أو مثل تلك الأمور
وبالرغم من عدم وجود حد الرجم ... إلا أن تلك الجريمة لا يفوح عطرها
إذن فالرجم ليس بالعلاج الأمثل

أما عن العادات والتقاليد
===============
فهى بالفعل متوارثة من القدماء المصريين عبر آلاف السنين

ولك أن تقرأ فى تاريخ مصر القديمة لتعلم بعض الدروس
قصة إيزيس وأوزوريس
والتى توحى بكمية الإخلاص والحب للزوج

ولك أن تقرأ أيضا فى قصائد الغزل الفرعونية
والتى توضح مشاعر الحب فى ثوب الإحتشام والإحترام

ولك أن تقرأ كيف كان الزوج والزوجة تمتلكهم روح الغيرة على بعضهما
حتى أنهما كانا يستخدمان السحر كعلاج للغيرة

ولك أن تقرأ أن الإخلاص للزوجة كان ليس فى الحياة فقط
بل عندما كان يموت الزوج تدفن بجانبه زوجته حتى يكونا عاشقان فى العالم الآخر

تلك هى عادات الشعب المصرى وتقاليده منذ قديم الازل
وبالرغم من قدوم الإستعمار الغربى عليه مرارا وتكرارا
إلا أنه لم يتطبع بطبعهما
وظل محافظا على تلك القيم وسيظل إلى النهاية محافظا عليها

وهذا طبعا كان قبل ظهور الإسلام بآلاف السنين
وكان الإخلاص للزوج عنوان الحياة الزوجية عند القدماء المصريين


(11-04-2011, 01:23 AM)سامي بحبك كتب : ثالثا: العقاب على قدر الذنب ....فديننا دين يجرم الخيانة بكل قوة ...للحفاظ على الأسرة ...لأن الأسرة صمام أمان للمجتمع ...فلو كان هناك عقاب غير الرجم ينفع لذكره الله والا اذكر لي أنت عقاب مطبق الآن في أي مجتمع ما تقول الإحصاءات أنه قلل من هذه الجريمة ؟؟ أنا لا أعلم اذا كنت تعلم فأخبرني

أتفق معك أن العقاب على قدر الذنب
وأتفق معك أن الخيانة شئ بشع لا يطيقه إنسان
ولكن الحد منها لا يكون بقتل وإنهاء حياة المذنب

أما عن الإحصاءات تلك ... فهل لى أن أرى بعضها لو سمحت ؟؟؟

أما عن المثال فأنا بالفعل ضربت لك مثالا كدولة مصر

كما أن تلك القضية تعبر عن ظاهرة إجتماعية سلبية
وهى تتواجد فى كل الدول التى تنفذ حد الرجم
وإلا ما سمعنا عن أشخاص ترجم فى دول مثل :- أفغانستان مثلا

يا عزيزى الرجم ليس عقاب ولا يمكن أن يندرج تحت هذا المسمى
لإن أهم أهداف العقاب :- هى الإصلاح والإرتقاء بالسلوك
وتكون لنفس الشخص الذى أعاقبه
وليس لأشخاص أخرى تتعظ من هذا الفيلم الوثائقى الذى يدور أمامهم
ولكن أنت هنا تقتل
فأين العقاب ؟؟
وكيف ستحكم على نجاح الأسلوب المتبع للعقاب إن كنت أنت تقتل المخطأ ؟؟؟



(11-04-2011, 01:23 AM)سامي بحبك كتب : رابعا :قولك بأننا ينبغي أن نسعى لاصلاح الشخص .....هذا اغفال لأمن المجتمع تماما ....فلو عاقبناه بأي عقاب ....دون هذا العقاب سيرجع الى الخيانة مرة أخرى ولم يستفد المجتمع .....وأكبر دليل .....قوانين الغرب لم تردعهم عن فعلهم تماما ...وأكبر دليل الفيديو الذي وضعته لك

وماذا لو أخبرتك أن وجود ولو شخص واحد يرجم دليل على فشل هذا الإسلوب ؟؟؟
وأكبر دليل الفيديوهات الذى وضعها الزميل / الجوكر

وماذا فعل الغرب بعد فشل قوانينهم ... هل لجأوا لقتل الزوج الخائن ؟؟؟
يا صديقى نحن نتعامل مع بشر وليس مع جماد
وهذا يجب أن يؤخذ فى الإعتبار

القتل هو أكبر جريمة فى حق البشرية وهذا يوجد فى القوانين الوضعية
قبل أن يتواجد فى القوانين العظمى والراقية
لأنها الجريمة الوحيدة التى لا يمكن لشخص أن يتأسف عنها وهى أن توئدى بحياة شخص

فكيف يعقل أن يكون القتل للإصلاح !!!
ربما يكون للترهيب والعظة
أما عن الإصلاح
فأنا شخصيا لا أعتبره هكذا !!!!

فشل أسلوب فى الإصلاح يشجع فى إبتكار أسلوب آخر أفضل منه
وأكثر تأثيرا من سابقه
ولكن لا يشجع على الإنتقام والقتل

(11-04-2011, 01:23 AM)سامي بحبك كتب : خامسا: حكمة الوحشية هذه تحس بها ردعا لشهوة الفرج ....فلاحظ عقاب روحي لمتعة روحية ....وهذا من عدل الاسلام حيث أظهر العقوبة ليصلح المجتمع ...وجعل فيها قسوة لردع شهوة الفرج عن الحرام فسبحان الله العظيم

يا عزيزى لكى نتفق فى البداية هذا عقاب بدنى مادى وليس عقاب روحى
أما عن العدل فلا يمكن أن يتحقق بالقتل
إطلاقا
وإصلاح المجتمع لا يمكن أن يتحقق بقتل المخطأ
لإن الترهيب وكما وضحت مسبقا
أسلوب أثبت فشله فى كافة النواحى


(11-04-2011, 01:23 AM)سامي بحبك كتب : سادسا : هناك فرق بين تربية الاطفال وانزال العقوبة على مجرم .............في وجهة نظري تختلف تماما ....لأن الطفل صفحة بيضاء يحتاج من يوجهه....

وجهة نظر أحترمها وأقدرها
ولكن ضربى لذلك المثل الواقعى
جاء لتوضيح نتائج الأخذ بأسلوب العقاب البدنى والترهيب ومدى تأثيرها على شخصية الفرد وتكوينها
وهو نفسه الحال الذى يحدث لشخص يرى عقوبة الرجم تنفذ أمامه ( المراقب للرجم ) لأول مرة
وما يصاحب تلك الرؤية من آثار نفسية



(11-04-2011, 01:23 AM)سامي بحبك كتب : سابعا: أنا وضحت لك بعض الأمور الغيبية حتى تعرف اختلاف نظرة المسلم عن غيره وأنها من زاوية أوسع هذا ماكنت أريده ...لأن المسلم لا يجعل العقل هو الدليل الوحيد ...بل القرآن والسنة قبل العقل بمعنى اذا تعارض القرآن والعقل فالمقدم القرآن لأن عقول الناس تختلف في الحكم على الأشياء والقرآن ثابت لا يتغير

وهذا حقك الكامل
ولا أحد يعترض عليه
وأنا أحترم شجاعتك تلك
ووضوحك أيضا


(11-04-2011, 01:23 AM)سامي بحبك كتب : ثامنا: الخالق كما أنه رحيم فهو قوي عزيز ....يطبق النظام بكل عدل ....وهذ معلوم في علم الادارة...يقولون يجب أن يكون الرئيس حازما في تطبيق القرارات ولا تأخذه العاطفة ....هذا في حق المخلوق يعتبر عيب .....................فكيف بالخالق عز وجل
وشكرا

العاطفة فى إصدار قرارات وبيانات وتطبيقها شئ
والعاطفة فى الحساب والعقاب شئ آخر

من الواضح أن المفاهيم إختلطت عليك هنا عزيزى / سامى

(07-18-2018, 09:19 PM)zaidgalal كتب : بل إن علماء الفيزياء لم يتمكنوا من تفسير قيام شخص التقط شيئًا سقط منه على الأرض ذلك لأنه من المفترض ان لا يتمكن من القيام مرة أخرى لقوة الجاذبية التي تفوق قوته ملايين المرات.
فقالوا باحتمال وجود أجسام أثيرية تحيط بنا ولم نمتلك القدرة على إدراك وجودها بعد ،
فأنشئوا مشروع CERN ربما يصلوا لشيء

(03-07-2018, 06:59 PM)zaidgalal كتب : والإلحاد فرق وطوائف يسب بعضهم بعضًا إلى درجة التكفير
(03-29-2018, 10:14 AM)zaidgalal كتب : يقسم الملحدون أنفسهم إلى أكثر من 7 طوائف تتفرع منها أكثر من 17 فرقة
http://commonsenseatheism.com/?p=6487
http://www.truefreethinker.com/articles/atheisms-sects
اجلس مع أبوك في الكنيسة واختاروا فرقة كيوت على مزاجكو

(04-25-2018, 07:37 AM)zaidgalal كتب : لا وجود للرجم في الإسلام
(04-26-2018, 06:16 AM)zaidgalal كتب : أما الأحاديث التي أوردتها أنت فالعلماء يعلمون أن الرسول (ص) قد رجم
BouncyBouncy أمة ضحكت من جهلها الأمم
الرد
#92
العقاب لا بد أن يكون بناء و يقود الى تعديل في المفاهيم و القيم و من ثم السلوك
لكن عندما يكون على طريقة "بييجي يكحلها فبيعميها" فهو تدمير للانسان و لا يتناسب مع نوع السلوك الذي ارتكبه.
عندما يتعرض شخص الى الرجم و الجلد على مرأى من المجتمع الذي يعيش فيه و يراه أبناؤه و زوجته و أهله بهذا الذل فكيف سيعود اليهم انسانا سويا؟؟؟
ألا نكون حطمناه و دمرناه الى الأبد. و هذا ليس عقابا بل زيادة لعدد المعاقين و المعقدين نفسيا في المجتمع.

و من يتكلم عن التماسك الأسري فشتان بين تماسك مفروض بقيود و سلاسل خارجية و بين تماسك نابع من الداخل ومن التزام طوعي ذاتي واعي. يعني ممكن ان الأزواج يعيشون تحت سقف واحد ولكن لا يجمعهم الا الجدران و الأولاد و كل واحد منعزل في عالمه و الأولاد يعانون في عالمهم أيضا. هل هذا تماسك أسري؟

و لو كان الجلد و القمع الخاجي حلا فعالا لما رأينا السعوديين مثلا يهرعون الى البحرين -عبر الجسر الواصل بين البلدين- كلما سمح لهم الوقت ليشربوا و يتفرجوا على النساء و يضاجعوا العاهرات ثم يعودوا دون ان يطالهم عقاب. ليبقى العقاب للفقراء. و غني عن القول ان العائلة الحاكمة تحترف ارتكاب الموبقات دون أن يسائلها قانون او حساب.

البعض سطحي النظرة وعينه على الخارج: الجسد -كمحل للعقوبة- و الجدران كعنوان تماسك أسري و السعودية كمجتمع فضيلة و الغرب كمجتمع رذيلة. مع أن القاصي و الداني يعرف أن بيننا و بين الغرب قرون ضوئية في مسألة فهم الانسان و المجتمع و يسنون القوانين بناء على علوم كعلم النفس و الاجتماع و الأعصاب و الطب و الصيدلة و التربية و التعليم وووو. بينما نحن ندافع عن عقوبات عرفتها البشرية حين كان القلة فقط هم من يفكون الحرف و القانون عندنا لا يقع الا على الغلابة.




الرد
#93
(11-04-2011, 05:29 PM)هاله كتب : العقاب لا بد أن يكون بناء و يقود الى تعديل في المفاهيم و القيم و من ثم السلوك
لكن عندما يكون على طريقة "بييجي يكحلها فبيعميها" فهو تدمير للانسان و لا يتناسب مع نوع السلوك الذي ارتكبه.
عندما يتعرض شخص الى الرجم و الجلد على مرأى من المجتمع الذي يعيش فيه و يراه أبناؤه و زوجته و أهله بهذا الذل فكيف سيعود اليهم انسانا سويا؟؟؟
ألا نكون حطمناه و دمرناه الى الأبد. و هذا ليس عقابا بل زيادة لعدد المعاقين و المعقدين نفسيا في المجتمع.

و من يتكلم عن التماسك الأسري فشتان بين تماسك مفروض بقيود و سلاسل خارجية و بين تماسك نابع من الداخل ومن التزام طوعي ذاتي واعي. يعني ممكن ان الأزواج يعيشون تحت سقف واحد ولكن لا يجمعهم الا الجدران و الأولاد و كل واحد منعزل في عالمه و الأولاد يعانون في عالمهم أيضا. هل هذا تماسك أسري؟

و لو كان الجلد و القمع الخاجي حلا فعالا لما رأينا السعوديين مثلا يهرعون الى البحرين -عبر الجسر الواصل بين البلدين- كلما سمح لهم الوقت ليشربوا و يتفرجوا على النساء و يضاجعوا العاهرات ثم يعودوا دون ان يطالهم عقاب. ليبقى العقاب للفقراء. و غني عن القول ان العائلة الحاكمة تحترف ارتكاب الموبقات دون أن يسائلها قانون او حساب.

البعض سطحي النظرة وعينه على الخارج: الجسد -كمحل للعقوبة- و الجدران كعنوان تماسك أسري و السعودية كمجتمع فضيلة و الغرب كمجتمع رذيلة. مع أن القاصي و الداني يعرف أن بيننا و بين الغرب قرون ضوئية في مسألة فهم الانسان و المجتمع و يسنون القوانين بناء على علوم كعلم النفس و الاجتماع و الأعصاب و الطب و الصيدلة و التربية و التعليم وووو. بينما نحن ندافع عن عقوبات عرفتها البشرية حين كان القلة فقط هم من يفكون الحرف و القانون عندنا لا يقع الا على الغلابة.

إضافة رائعة يا دكتورة / هالة

وأتفق معك بنسبة 100 بالـــ 100

أرق تحياتى

(07-18-2018, 09:19 PM)zaidgalal كتب : بل إن علماء الفيزياء لم يتمكنوا من تفسير قيام شخص التقط شيئًا سقط منه على الأرض ذلك لأنه من المفترض ان لا يتمكن من القيام مرة أخرى لقوة الجاذبية التي تفوق قوته ملايين المرات.
فقالوا باحتمال وجود أجسام أثيرية تحيط بنا ولم نمتلك القدرة على إدراك وجودها بعد ،
فأنشئوا مشروع CERN ربما يصلوا لشيء

(03-07-2018, 06:59 PM)zaidgalal كتب : والإلحاد فرق وطوائف يسب بعضهم بعضًا إلى درجة التكفير
(03-29-2018, 10:14 AM)zaidgalal كتب : يقسم الملحدون أنفسهم إلى أكثر من 7 طوائف تتفرع منها أكثر من 17 فرقة
http://commonsenseatheism.com/?p=6487
http://www.truefreethinker.com/articles/atheisms-sects
اجلس مع أبوك في الكنيسة واختاروا فرقة كيوت على مزاجكو

(04-25-2018, 07:37 AM)zaidgalal كتب : لا وجود للرجم في الإسلام
(04-26-2018, 06:16 AM)zaidgalal كتب : أما الأحاديث التي أوردتها أنت فالعلماء يعلمون أن الرسول (ص) قد رجم
BouncyBouncy أمة ضحكت من جهلها الأمم
الرد
#94
السلام عليكم .

الرجم ليس من احكام الإسلام مطلقا .فلا توجد آية في كتاب الله المجيد تقرر حد رجم الزاني أو الزانية .و لا نسخ في القرآن الكريم .

و أعتقد أن قصة ماعز قصة مكذوبة لا حقيقة لها .و ما أكثر القصص المنسوبة للإسلام و هو منها براء .كقصة رضاع الكبير . و قصة القردة الذين أقاموا حد الرجم على القرد الزاني .و قصة هروب الحجر بملابس موسى عليه السلام ....إلى آخره....

حد الزنى , في الإسلام ثابت في سورة النور و هو الجلد مئة جلدة .

و لا أرى حجية لمن يرمي هذا الحد بالوحشية أو بالهمجية .

لأننا يا هالة في الزمن الذي ترين أن قوانينه تبنى على أسس علم الإجتماع و علم النفس , فيها أبشع من جلد الزاني مئة جلدة .فهناك الحبس المؤبد .

و المؤبد مع الأشغال الشاقة .
و هناك الإعدام , و الحقنة القاتلة في أكثر الدول تطورا و تقدما في المجلات العلمية .
و هناك الشنق في أيام عيد الأضحى ....

فهل من الوحشية جلد الزاني مئة جدة ليرتدع هو و غيره ؟.

أم أن الوحشية و الهمجية في سلب المجرم حقه في الحياة؟.

يكفي أن لا يقترف الإنسان الجريمة كي لا يقع تحت سطوة العقوبة سواء كانت وحشية أو متحضرة .
شكرا .
كن شاهد حق للحق و لو كرهك الناس , و لا تكن شاهد زور للباطل و لو أحبك الناس ..جمال بوضياف .
الرد
#95
باب هل يقول الإمام للمقر لعلك لمست أو غمزت 6438
حدثني عبد الله بن محمد الجعفي حدثنا وهب بن جرير حدثنا أبي قال سمعت يعلى بن حكيم عن عكرمة عن بن عباس رضي الله عنهما قال ثم لما أتى ماعز بن مالك النبي صلى الله عليه وسلم قال له لعلك قبلت أو غمزت أو نظرت قال لا يا رسول الله قال أنكتها لا يكني قال فعند ذلك أمر برجمه.

البخاري ج 6 ص 2502 قرص 1300 كتاب.

========================================

وهذا ما جاء في فتح الباري ج12ص 124 قرص 1300 كتاب.

شرحا للحديث: المذكور فقال أنكتها لا الغرماء بفتح التحتانية وسكون الكاف من الكناية أي أنه ذكر هذا اللفظ صريحا ولم يكن عنه بلفظ أخر كالجماع ويحتمل أن يجمع بأنه ذكر بعد ذكر الجماع بأن الجماع قد يحمل على مجرد الاجتماع وفي حديث أبي هريرة المذكور أنكتها قال نعم قال حتى دخل ذلك منك في ذلك منها قال نعم قال كما يغيب المرود في المكحلة والرشاء في البئر قال نعم قال تدري ما الزنا قال نعم أتيت منها حراما ما يأتي الرجل من امرأته حلالا قال فما تريد بهذا القول قال تطهرني فأمر به فرجم.


====================================


باب رجم المحصن وقال الحسن من زنى بأخته حده حد الزاني 6427


حدثنا آدم حدثنا شعبة حدثنا سلمة بن كهيل قال سمعت الشعبي يحدث عن علي رضي الله عنه حين رجم المرأة يوم الجمعة وقال قد رجمتها بسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم 6428 حدثني إسحاق حدثنا خالد عن الشيباني سألت عبد الله بن أبي أوفى هل رجم رسول الله صلى الله عليه وسلم قال نعم قلت قبل سورة النور أم بعد قال لا أدري 6429 حدثنا محمد بن مقاتل أخبرنا عبد الله أخبرنا يونس عن بن شهاب قال حدثني أبو سلمة بن عبد الرحمن عن جابر بن عبد الله الأنصاري أن رجلا من أسلم أتى رسول الله صلى الله عليه وسلم فحدثه أنه قد زنى فشهد على نفسه أربع شهادات فأمر به رسول الله صلى الله عليه وسلم فرجم وكان قد أحصن

صحيح البخاري ج: 6 ص: 2498

===============================================

حدثنا يحيى بن بكير حدثنا الليث عن عقيل عن بن شهاب عن أبي سلمة وسعيد بن المسيب عن أبي هريرة رضي الله عنه قال ثم أتى رجل رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو في المسجد فناداه فقال يا رسول الله إني زنيت فأعرض عنه حتى ردد عليه أربع مرات فلما شهد على نفسه أربع شهادات دعاه النبي صلى الله عليه وسلم فقال أبك جنون قال لا قال فهل أحصنت قال نعم فقال النبي صلى الله عليه وسلم اذهبوا به فارجموه قال بن شهاب فأخبرني من سمع جابر بن عبد الله قال فكنت فيمن رجمه فرجمناه بالمصلى فلما أذلقته الحجارة هرب فأدركناه بالحرة فرجمناه.

البخاري ج 6 ص 2499 قرص 1300 كتاب.

===============================================

وفى هذه الفتوى :-
===========

السؤال :-
=====
هـل صـحـيح أن أول سـورة الـنور تم نسخها بالـزاني والـزانيـة عوضـا بـالشيخ والشيخـة ؟

الإجابة :-
=====

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فآية الرجم التي نسخ لفظها وبقي حكمها لم تكن في سورة النور وإنما كانت في سورة الأحزاب كما عند ابن حبان في صحيحه من حديث أبي بن كعب رضي الله عنه، قال : كانت سورة الأحزاب توازي سورة البقرة فكان فيها الشيخ والشيخة إذا زنيا فارجموهما البتة،

وحكمها باق غير منسوخ كما ثبت عن عمر رضي الله عنه، فقد أخرج ابن ماجه في سننه من حديث ابن عباس رضي الله عنه، قال قال عمر بن الخطاب : لقد خشيت أن يطول بالناس زمان حتى يقول قائل ما أجد الرجم في كتاب الله فيضلوا بترك فريضة من فرائض الله ألا وإن الرجم حق إذا أحصن الرجل وقامت البينة أو كان حمل أو اعتراف، وقد قرأتها الشيخ والشيخة إذا زنيا فارجموهما البتة،
رجم رسول الله صلى الله عليه وسلم ورجمنا بعده. قال الشيخ الألباني : صحيح ،
وكذا أخرجه البيهقي في سننه بروايات وألفاظ مختلفة وقال : وفي هذا دلالة على أن آية الرجم حكمها ثابت وتلاوتها منسوخة وهذا مما لا أعلم فيه خلافا .

هذا مع التنبيه إلى أنه لا تعارض بين آية النور : الزَّانِيَةُ وَالزَّانِي...... {النور: 1 } إلى آخر الآية ،
وآية الرجم ( الشيخ والشيخة ... إلخ )

فهذه في حق الثيب المحصن فحكمه الرجم بالحجارة حتى الموت ،
وآية النور في حق البكر فحكمه الجلد مائة جلدة مع التغريب كما في الحديث على خلاف في ذلك،

وهي ناسخة لآيتي الحبس والإيذاء في سورة النور،

قال القرطبي: وهذه الآية ناسخة لآية الحبس وآية الأذى اللتين في سورة ( النساء ) باتفاق )
انتهى .

http://www.islamweb.net/fatwa/index.php?page=showfatwa&Option=FatwaId&Id=72926

=============================================

أخرج ابن ماجه في سننه من حديث ابن عباس رضي الله عنه، قال قال عمر بن الخطاب :-
لقد خشيت أن يطول بالناس زمان حتى يقول قائل ما أجد الرجم في كتاب الله فيضلوا بترك فريضة من فرائض الله
ألا وإن الرجم حق
إذا أحصن الرجل وقامت البينة أو كان حمل أو اعتراف،
وقد قرأتها الشيخ والشيخة إذا زنيا فارجموهما البتة،
رجم رسول الله صلى الله عليه وسلم ورجمنا بعده.

قال الشيخ الألباني : صحيح ،


==============================================

رجعنا إلى حيث بدأنا

رجاء قبل النقاش

وخاصة فى مواضيعى

أن تتم مراجعة جميع المشاركات والردود


(07-18-2018, 09:19 PM)zaidgalal كتب : بل إن علماء الفيزياء لم يتمكنوا من تفسير قيام شخص التقط شيئًا سقط منه على الأرض ذلك لأنه من المفترض ان لا يتمكن من القيام مرة أخرى لقوة الجاذبية التي تفوق قوته ملايين المرات.
فقالوا باحتمال وجود أجسام أثيرية تحيط بنا ولم نمتلك القدرة على إدراك وجودها بعد ،
فأنشئوا مشروع CERN ربما يصلوا لشيء

(03-07-2018, 06:59 PM)zaidgalal كتب : والإلحاد فرق وطوائف يسب بعضهم بعضًا إلى درجة التكفير
(03-29-2018, 10:14 AM)zaidgalal كتب : يقسم الملحدون أنفسهم إلى أكثر من 7 طوائف تتفرع منها أكثر من 17 فرقة
http://commonsenseatheism.com/?p=6487
http://www.truefreethinker.com/articles/atheisms-sects
اجلس مع أبوك في الكنيسة واختاروا فرقة كيوت على مزاجكو

(04-25-2018, 07:37 AM)zaidgalal كتب : لا وجود للرجم في الإسلام
(04-26-2018, 06:16 AM)zaidgalal كتب : أما الأحاديث التي أوردتها أنت فالعلماء يعلمون أن الرسول (ص) قد رجم
BouncyBouncy أمة ضحكت من جهلها الأمم
الرد


المواضيع المحتمل أن تكون متشابهة .
الموضوع : الكاتب الردود : المشاهدات : آخر رد
  رجل دين باكستاني يعمل بتحفيظ القران ,..,رأيكم fahmy_nagib 0 76 06-04-2019, 02:08 PM
آخر رد: fahmy_nagib
  تعاليم دين الاسلام .... رأيكم fahmy_nagib 1 314 03-06-2019, 01:52 AM
آخر رد: zaidgalal
  المرأة لم تهن في أي دين و شريعة بالحجم الذي أهانها به الإسلام ..رأيكم fahmy_nagib 2 212 02-13-2019, 08:24 PM
آخر رد: fahmy_nagib
  دين الرحمة وشيوخ الاسلام ...رأيكم fahmy_nagib 6 526 02-07-2019, 04:03 PM
آخر رد: fahmy_nagib
  خالد بن الوليد قتل 400 الف لينشر دين السلام ... رأيكم fahmy_nagib 14 728 01-04-2019, 12:28 AM
آخر رد: البرنس

التنقل السريع :


يقوم بقرائة الموضوع: بالاضافة الى ( 1 ) ضيف كريم