تقييم الموضوع :
  • 0 أصوات - بمعدل 0
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
نبارك للانسانية مولد الامام على عليه السلام
#21
الحمد لله الذى جعل النواصب من التيوس و المهابيل
الابستمولوجى
انت تكذب مرة اخرى و تضلل فكتبنا تذكر بكاء الامام على و لكنه بكاء الابطال و ليس النساء و هو نوع من البكاء لا تعرفونه انتم ، اذ انه بكاء العزة و الكرامة و الحزن على ضلال الناس
يعنى لما يكون شيعى او مسيحى عايش وسط تيوس النواصب و يبكى فهو يبكى لانه وسط تيوس ما بتفهم .
طبعا الوهابيون لا يمكن ان يتخيلوا ان انسانا بيده القوة الخارقة الساحقة ، و لكنه لا يستخدمها فى التخلص من خصومه و مخالفيه و ابادتهم ، و استرقاق ابنائهم ، و اغتصاب نسائهم ، لا يمكن للعقلية الوهابية ان تتخيل ذلك ، فهذا السؤال الذى طرحه الابستمولوجى و الوطن العربانى ، لا يمكن ان يساله مسيحى او بوذى او اى صاحب دين معتبر ، لانهم يفهمون ان القديسين رسالتهم هداية البشر و ليس قتلهم و سحقهم و نهب املاكهم .
فيا تيوس اقرؤوا القرآن و انظروا كيف ان موسى عليه السلام الذى قتل رجلا بوكزة ، و عصاه تنقلب الى ثعبان يدمر اى شئ امامه و يبتلعه ، و يشق البحر بضربة واحدة من عصاه ، الا انه هرب من مصر لما ارادوا القبض عليه و اختفى عن الاعين لسنين ، لانه لم يؤمر بالقتل و القتال ، بل بالهداية و قول اللين و اقامة الحجة على فرعون و اعادة بنى اسرائيل .
لوط عليه السلام يا بقر ، نبي من انبياء الله ، و اراد ان يدفع الفاحشة عن ضيوفه بتزويج اوسخ اهل الارض من بناته كى يمنع وقوع الفاحشة ، و لم يستخدم قدراته النبوية
الرسول الاعظم يا تيوس الوهابية هاجر من مكة بالرغم من ان ملك الجبال خيره فى ان يطبق الجبال على اهل مكة من الكافرين ، و قد راى الرسول الاعظم تعذيب المسلمين من اصحابه ، و راى تعذيب سمية رضى الله عنها و راى مقتلها ، و لكنه لم يقاتل و لم يستغل قدرته الخارقة فى ابادة خصومه ، لان الله منحهم فرصة و اختيار و منحهم الوقت ليؤمنوا او يكفروا ، و كان الكافرون يسخرون من الرسول الاعظم و يتعرضون له بالضرب و الشتم و تسليط الصبيان عليه و القاء القاذورات ، فهل تغاضيه عن ذلك يجعله ذليلا لا غيرة عنده و لا كبرياء
ام ان عفوه و كظمه للغيظ فضيلة و رفعة لمقامه الشريف ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
طبعا هذا الكلام لبقية القراء الكرام
اما تيوس الوهابية فلن يفهموا طبعا لانهم لا يريدون ان يفهموا
نعود للامام على عليه السلام
لو ان الامام على عليه السلام قتل من اعتدوا عليه و على زوجه و اسرته ، و من اغتصبوا منه الخلافة ، لاضاع الحجة فى حقه ، لان اللاحقين سيعتقدون انه فرض لنفسه كل هذه الحقوق و المميزات بالطغيان و القوة و التخلص من مخالفيه ، و سيكون ذلك سببا فى تضليل الناس و كما قال الاخ رحمة لعادت الناس تعبد الاصنام الحجارة ، و ليس اصنام البشر فقط من آل سعود و آل بوش .
تيوس الوهابية لا يستطيعون ان يفهموا بان الله سبحانه و تعالى يمنح القوة القدسية للقديسين و ليس لقطاع الطرق و اللصوص الذين يقدسهم الوهابية .
فالقديسون لا يتصرفون بالقدرة القدسية التى وهبهم الله اياها فى شؤونهم الشخصية ، فلو ان امره الشخصى يهمه اكثر من القداسة لما صار قديسا من الاساس و ما امتلكقدرة قدسية .
لا تسافر

الرد


المواضيع المحتمل أن تكون متشابهة .
الموضوع : الكاتب الردود : المشاهدات : آخر رد
  الأزهر ما له وما عليه فارس اللواء 0 1,088 06-01-2017, 01:47 AM
آخر رد: فارس اللواء
  ثورة و ربيع حقيقى ، بس لا يغطيه الاعلام العربانى بل يغطى عليه على نور الله 20 3,243 09-30-2014, 09:46 AM
آخر رد: على نور الله
  تجفيف منابع الإرهاب أولى من الحرب عليه فارس اللواء 0 535 02-07-2014, 04:01 PM
آخر رد: فارس اللواء
  الفاتيكان يشارك بمسيرة ذكرى اربعين الامام الحسين"ع" على نور الله 8 1,713 12-25-2013, 12:50 PM
آخر رد: على نور الله
  لا بديل عن السلام في سوريا...كحل وحيد وحصري.. فارس اللواء 22 4,995 11-03-2013, 04:02 PM
آخر رد: فارس اللواء

التنقل السريع :


يقوم بقرائة الموضوع: بالاضافة الى ( 1 ) ضيف كريم